Saturday, April 15, 2006

الزعيم بتاع كله!


بالأمس شاهدت إعلاناً لبرنامج دانات الذي يقدم على قناة أبوظبي الفضائية و الذي تقدمه الشاعرة الأردنية نجاح المساعيد .. الإعلان كان عن لقاء مع الزعيم الليبي "معمر القذافي"!!!
الحمد لله لم أشاهد هذه الحلقة من البرنامج و لا أتمنى أن أشاهدها في حياتي .. لكن فعلاً من الغريب أن نجد القذافي
شاعراً .. فبعد أن كان عسكرياً .. و أصبح فيلسوفاً كاتباً .. و إنتقل إلى أحد كبار دعاة الوحدة تحت أي شعار أو دافع .. و أيضاً إستمر في إطلاق فتاواه الدينية (هنا) .. لكن أن يصبح شاعر فجاءه فذلك أمر لم أتوقعه من الرجل الذي لا يمكن التنبؤ بما يفعل أو يقول!.

هنا يمكن الوصول إلى مقالة لكاتب ليبي يعبر عن مشاعره بعد البرنامج!.
لكن ربما يكون الأمر أقل إثارة للإستغراب حينما نتذكر أن الرئيس العراقي السابق صدام حسين قد كتب عدة قصص .. بينما كان يتبوأ مسؤولياته رئيساً للعراق ! .. بل إن الأمر يتكرر في الكثير من الدول العربية حيث نجد الكثير من المسؤولين متعددي المواهب بحيث نجدهم يرأسون لجان متعددة و في نفس الوقت ذات أعمال و أهداف مختلفة!.

8 Comments:

At 1:38 PM, Anonymous Anonymous said...

السلام عليكم و رحمه الله وبركاته,,,

مثلك انا اخي ,شاهدت اعلان البرنامج و لم احرص على متابعت الحلقه

ولكنني لا استغرب تعدد المواهب او حتى استحداثهااو ولادتها في وقت متأخر لأي
,,,شخص كان من كان

يعطيك العافيه اخوي

Shaima ...

 
At 1:06 PM, Blogger Abu-Joori said...

و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته
أهلا بك مجدداً يا أخت شيماء بعد غياب طويل :)

بصراحة ليست المشكلة في الظهور المتأخر للمواهب بل فيمن تظهر لديهم هذه المواهب و في مستوى الموهبة أصلاً

 
At 6:21 AM, Blogger fazeli said...

This comment has been removed by a blog administrator.

 
At 1:19 PM, Blogger Prometheus said...

شكرا ابو جوري على هذا الموضوع الطريف
وقد شاهدت تلك الحلقة بالصدفة لانني لا اشاهد قناة ابو ظبي عادة
وقد تساءلت مثلك ما علاقة القذافي بالشعر الشعبي
وهو بالمناسبة لم يقل شيئا في تلك المقابلة ينم عن معرفة او اطلاع بالشعر الشعبي
فقط كان هناك عدد من الشعراء الليبيين القوا قصائد لم افهم منها شيئا لصعوبة اللهجة الليبية
المذيعة الذكية استغلت المقابلة لتاخذ لنفسها مجموعة من الصور الاستعراضية مع ثلة من العجائز الليبيات المسكينات وبث المخرج صور المذيعة اكثر من مرة في ثنايا المقابلة
عالم فاضية

 
At 8:51 AM, Anonymous Anonymous said...

مرحبا" مرة أخرى

.. صح لسانك ابو جوري
قرأت بداية رواية صدام حسين الأخيرة و تفااااجأت لرقي الاسلوب
اسلوبه كان رائع و اكثر من رائع

بصراااحه انتاااابني استغراااااااب
شدييييييييييييييييييد

والله الموفق


ننتظر جديد مواضيعك
//Shaima

 
At 12:57 PM, Blogger Kol!ta said...

ليس غريبا أن يكون القذافي شاعرا فبعد أن أتحفنا بفتاويه العجيبة و بكتابه الأخضر أصبحت أتوقع منه أي شيء طبيعي و غير طبيعي.

 
At 1:16 PM, Blogger Abu-Joori said...

برومو ... شيماء .. و مخ

شكراً على ردودكم ..
و أسف على التأخير لأني مشغول بعدة أمور..

سعيد بزيارتكم و تعليقاتكم

 
At 4:27 PM, Anonymous موقع زفات said...

زفات
موقع زفات
زفات راشد الماجد
زفات حسين الجسمي
اغاني زفات
زفات محمد عبده
زفات اسلاميه
زفه العروس
زفات العروس
زفات عبدالمجيد
زفات شعريه
قصائد للعروس
اغاني زفاف
اغاني زفه
زفه معرس
دخلات للعروس
دخله للعروس
دخله للعروس
تجهيزات العروس
زفه اسلاميه
زفات دفوف
اغاني دفوف
اغاني فرح
زفه افراح
اغاني افراح
زفات
موقع زفات
زفات راشد الماجد
زفات حسين الجسمي
اغاني زفات
زفات محمد عبده
زفات اسلاميه
زفات 2012
افكار لدخلات العروس
زفه العروس
زفه جديده
زفه متميزه
زفه غنائيه
زفه راشد الماجد
زفه عبدالمجيد
زفه محمد عبده
زفه حسين الجسمي
زفه 2012
زفات العروس
زفات عبدالمجيد
زفات شعريه
قصائد للعروس
اغاني زفاف
اغاني زفه
زفه معرس
دخلات للعروس
دخله للعروس
دخله للعروس
تجهيزات العروس
زفه اسلاميه
زفات دفوف
اغاني دفوف
كوشه عروس

 

Post a Comment

<< Home